مشاهير الشعر الملحون
اهلا وسهلا بكل الزوار يسعدنا تواجدكم معنا في منتدى مشاهير الشعر الملحون

مشاهير الشعر الملحون


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الا لا رشيد الله رسول قصيدة الشاعر طلاسم اله محمد رحماني
المواضيع الأخيرة
أبريل 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 كان عندي بابا ـــــــ الشاعرة نعيمة نقري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بحر القلم

avatar

عدد المساهمات : 722
تاريخ التسجيل : 06/02/2016

مُساهمةموضوع: كان عندي بابا ـــــــ الشاعرة نعيمة نقري   الإثنين أكتوبر 03, 2016 1:05 pm

تمددت قربة واستأسنت بأنفاسه المتعبة .. فتحت كفه وضعت وجهي عليه شمته أردت الاحتفاظ بملمسه ورائحته في ذاكرتي للأبد و الحمد لله أني فعلت .. وبكى قلبي المفجوع في صمت بمرارة وقهر وكعادته شعر بي بصعوبة حمل ذراعه وضمني إليه هامسا " ما تخافيش راني معاك " عندها انفجرت بكاء وأنا أقول دون كلام ..كيف لا أخاف وليس لي سواك ؟ كيف لا أخاف و أنا على وشك فقدك ؟..وماذا أفعل في دنيا لست فيها ؟ فكررها " قلت لك ما تخافيش راني معاك " صدقته وربما لأني كنت بحاجة لأي شيء يطمئنني في عز فزعي .. صدقته ..أوصاني على نفسي و على اخوتي و قال اشياء كثيرة لن أنساها ما حييت .. ثم فتح ذراعه وكأنه يضم شخصا بحب وحرقة وصرخ " يما " فأدركت حينها أنه سيموت .. بهدوء رحبت بملك الموت وبهدوء ضممته إلى صدري وقلت له قل ورائي " أشهد أن لا اله الا الله وأن محمدا رسول الله " قلها ان لم تستطع بلسانك فبقلبك يا حبيب عمري قلها وما تخافش راني معاك .. دخل عمي واخوتي وفزعوا لكني ثبتهم وقلت لهم لا تربكوه دعوه يقول الشهادة دعوه يموت في هدوء ورحت اكررها واكررها واكررها حتى مات .. وعندها ادركت أننا نموت ببساطة هكذا نتوقف .. نفقد القدرة على الحراك على التنفس على الكلام قلت لربي أني لست غاضبة وانه المالك ويملك ان يفعل بنا ما يشاء فقط سألته كيف أتمكن من تجاوز هذا الألم .. كيف يمكنني تحمل فكرة أن لا أراه مرة أخرى .. كيف يمكنني تجاوز أني لن أسمع صوته لن أكلمه لن أضمه مرة اخرى .. كيف يمكنني أن لا أقول " أبي " مرة أخرى .. كيف يمكن أن أعيش دونه وقد كنت أميرته ومدللته وحبيببته وكان كل حياتي .. كنت صلبة قوية جدا الى ان دفنوه وعندما عادوا من المقبرة ارتميت في حضن اخي كأي طفلة صغيرة وترجيته أن يعيد لي أبي شعرت بدوار بضياع بكارثة بنهاية العالم وقعت أرضا ولم أستطع النهوض ادركت بعدها أني أصبت بشلل وبعد علاج وقفت على رجلي لكن انسانة أ* أو ربما نسخة مني فالاصلية دفنت مع صدق أبي .. فبعدك يا بابا شحاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ل الناس كذابة ..

كان عندي بابا

كان عنــــــدي بابــــــــا منصوب كالقبـــــــــــة
كان مــــــولا خصلة ويـــن يـــروح ينهــــــاب
اليـــــوم غـــاب عليـــا وقصارت المحبــــــــــة
راح نــــور عيونـــي وهـــدانــــــا بــــلا بـــاب
خلا مَــا وحـــدهــــــــا فالعقبـــــــــة وغلبـــــــة
ذبالو خــــدود التفـــــاح منين ســرها غـــــــاب
راني نحوس لدموعــــــــي كل يــــوم سبــــــة
نـــزور قبرو نبكـــــي و نشـــــم فالتـــــــــراب
كي نشوف نتاجــــو لمحــــان كل تربـــــــــــى
وكي نشوف شبيهو يسكن بين لهـــــــــــــــداب
فــــي حيــــاة عزيــــــزي تقلشت كاللبـــــــــة
كنت نور الخيمة و المخطار محـــــــــــــــراب
كــــان عنـدي بابـــــا نـوار كــــــل رحبــــــــــة
كل مـــا نتلفــت نصيب سيـــــــل دعــــــــــــاب
تخبلت هــــاذي الليلـــــة وليت كالكبـــــــــــــة
شـواق بــابــــا حضرت ليـــا وجابت عـــــذاب
كحتــو مــــع العطســـــة توحشت كل حبـــــة
دخلتو و الخرجة الدخان فيــــــــــه يشبــــــاب
ريحتـــــو مطيبهــــا تزكـــى فيــــــه وهبـــــة
سيرتــــــو مزينهـــا معــروف بــين لحبــــاب
الجود عندو عادة معـــــروف ولــــــد نسبــــة
يــــــلا تكـــرم يتكـــرم بالشــــي الــــي صـاب
كان بــــابــا بحــــــر حنانـــــة منــــين يجبــــا
يمد للغريب ذراعو و يطيعوه لقـــــــــــــــراب
يــــا الموت غدرتــــي و شركتي التربــــــــة
دفنتو المسك بعــــودو ما عاد فيـــــه يطيـــــاب
جرحنـــي فـــراق حبيبـي وجرحنـــي وغــــبَ
الجــــرح فــــــاق دموعــي وكبــر ذار زرداب
اترعدت يوم وداعـــو و صطفقت كالقصبــــة
حسيت روحي وحدي بابا ويـــــن ينصــــــاب
جرحلي الكبدة و القلب و فاشلــــــة الركبــــة
حسيت ذاك المغرب وحدي فيــــه نغــــــراب
حسي قوى من حسي وحميت كالجعبــــــــة
بركـــــان وسط حشايــــا فـي لحـــــزان ذواب
مـــــع غياب حنينـــــي معلــــوم كل رغبـــــة
تمـــوت فيـــــا كيما هــــو مــــــــات وشهـــاب
ادونـــي مــــع حنونـــي نتونســــو برحبــــــة
علاش نقعـــد وحـــدي ونـــا قليلة حبــــــــاب
بكيت عنـــد الطلبـــــة سكتونـــي الطلبــــــة
بكيت في حضن مَا وشعلت كالمشهــــــــاب
بكيت عند الخاوة و طمعت فالمحبـــــــــــــة
بكيت عند الخالــــــــة بكيت كل لقــــــــراب
بكيت عند العمــــة فيهــــا ريحـــــة بَــــــــــا
مدموعـــــي ذيك العمــــــة راسهــــا شـــــاب
بكيت عند عمامي دمعــــــة ديال غلبـــــــــة
الدهــــر جــــار عليَا بمحاينــــــــو الغــــلاب
بكيت عنـــد خوالـــــــــي فركت كل غربـــة
شكـــون يفـــــرح بيا ي يجينــي لخطــــــاب
بكيت عند صحابو شفعتلـــــي الصحبــــــــة
شميت ريحــــــة بابا لمت ذوك لصحــــــاب
بكيت عند الجيران هوَلت كـــــل عتبـــــــــة
دمعتـــــي فالشبلـــــي ولات لغز وكتــــــاب
بكيت فالمقــــــــبرة هوَلت كــــل رقبـــــــة
بكيت ذوك الغاشـــــــي شبَانهـــــا وشيَـــــاب
الله يرحمك يا بــابـــا ورثتنــــــي المحبـــــة
الله يرحمك يا بـــابــا ورثتنــــي التصــــواب
الله يرحمك يا بابا سهلتلـــي الصعبــــــــــة
وريتلي نفرَز ما بين العقبــان و غــــــراب

الله يرحمك يا أعز الناس يا أصدق الناس يا أطيب الناس يا أحن الناس .. يا بابا .. برحمة الوالدين اترحموا عليه كان رجلا بسيطا ..كريما .. طيبا ..





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almalhon.forumaroc.net
 
كان عندي بابا ـــــــ الشاعرة نعيمة نقري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مشاهير الشعر الملحون :: قصائد متنوعة للشيوخ وشعراء الجزائر-
انتقل الى: