في رحاب الملحون المغاربي
اهلا وسهلا بكل الزوار يسعدنا تواجدكم معنا في منتدى رحاب الملحون المغاربي
في رحاب الملحون المغاربي

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
»  قصيدة الورشان /// نظم الشيخ محمد بن علي ولد ارزين
الثلاثاء أبريل 24, 2018 1:11 am من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  قصيدة الورشان /// نظم الشيخ محمد بن علي ولد ارزين
الثلاثاء أبريل 24, 2018 1:10 am من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  انطوف بالنبي والكعبة /// الشيخ سيدي لخضر بن خلوف
السبت أبريل 07, 2018 10:01 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  لكل ليلاه وليلاي ســلا سْلْوَانْ القلب والرّوح /// الشيخ توفيق أبرام
الجمعة أبريل 06, 2018 8:48 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  قصيدة الرّْبِيعِيَة نظم الشيخ أحمد التركماني
الجمعة أبريل 06, 2018 8:41 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  ارحم عضام امي كلة /// الشيخ سيدي لخضر بن خلوف
الجمعة أبريل 06, 2018 8:35 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  يا ربي جابر العظامي /// الشيخ سيدي لخضر بن خلوف
الجمعة أبريل 06, 2018 8:23 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  قصيدة  :  ألف ألفت الهوى  قصيدة للشيخ أبو عثمان سعيد بن عبد الله المنداسي رحمه الله  
الجمعة أبريل 06, 2018 3:55 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  قصيدة القلعة الشيخ محمد بن سليمان الفاسي
الأربعاء أبريل 04, 2018 5:36 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

أبريل 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
2930     

اليومية اليومية


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

في رحاب الملحون المغاربي » قصائد الشعر الملحون بالمغرب » سيدي قدور العالمي

سيدي قدور العالمي

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 سيدي قدور العالمي في الإثنين يوليو 11, 2016 5:31 pm

في رحاب الملحون المغاربي

avatar
عضو نشيط
عضو نشيط

pig
هو السالك الناسك سيدي عبد القادر بن محمد بن احمد بن بلقاسم المتوفى عن سن 112 سنة ليلة الإثنين قبيل فجر 26 رمضان 1266 = 5/8/ 1850 و دفن بزاويته المشهورة بمكناس.
يعتبرعلمٌ منير في سماء الأدب والتصوف، وهو من بين القلة القليلة التي ترجم لها المؤرخون فيما يرجع لشعراء الملحون فقد قال عنه صاحب الإتحاف ،( نشأ في صيانة وعفاف، لا يعرف لعبا ولا لهوا ولا ما يرجع لزخرف الحيات وزينتها ) ،وكان رحمه الله من أهل المقامات العالية والأحوال السنية وكان أميا ومع ذلك فقد تلقى العلوم بالسمع عن مشايخ زمانه.
وقال صاحب الإعلام ، ذكر محمد فضُّول المكناسي المتوفي بها عصر يوم الأحد سادس ربيع الثاني عام 1320 أنه سمع مباشرة من الشيخ الجليل سيدي عبد القادر العلمي بأنه لم يدر لذَّة الجماع قط طول عمره ولم يزل كما ذكر له إلى أن أدرك مقام الكاملين، وغاية درجة الواصلين، ونعته أتباعه ومريديه بقولهم ( كان عبدا حصورا لم يحتلم قط ) . (الإعلام بمن حل بمراكش من أعلام)
ومن خلال هذا يتبين لنا أن شيخنا رحمه الله كان يعاني من عاهة جسمانية، طالما توسل وتضرع راجيا الشفاء، ولا شك أن هذه العاهة كان من مخلفاتها عقد نفسية، نعم إن كتب التاريخ لم تروي لنا شيء عن حياته ونشأته وما السبب الذي منعه من تلقي العلم كما كان حال الصبية زمنه، سيما وهو إبن أسرة عريقة مرموقة ميسورة، لكن الباحث المتبصر لا يضل كثيرا إذا إستنطق ما خلفه الشيخ من قصائد أفصح فيها عن الكثير من مراحل حياته ومعاناته مع مرضه الذي كان سبب رحيله إلى مراكش و مكوثه بها أكثر من 20 سنة تفرغ فيها للعبادة و التصوف وكان كثير التطوف على أضرحة الصالحين وكل يوم يزور سبعة رجال أو يقتصر على الأربعة المتقاربة، كانت هذه السنين منعطفا هام في حيات سيدي عبد القادر تجلت له فيها أسرار التصوف وتذوق لذت الحب على المذهب الجزولي، والحب عندهم ، ألفه (ألفة بأن يكون الله ورسوله أليفك، ولامه لذة ، أي لذة ذكر الله، وحاؤه حلمٌ وحب لكل ما خلق الله، وباؤه، بر وبرائة من الشك والشرك ، فكان ذلك الحب هو الترياق الذي عولج به شيخنا رغم عدم شفائه
كانت تلك الرحلة نقطة تحول ومنعطفا هام في حيات سيدي عبد القادر العلمي فيها كانت قصائده الطنانة ، فقد ضمّن تلك القصائد من فنون البلاغة ودقائق المعاني وسلاسة اللفض، ما أخرص به الفصحاء وأخجل البلغاء ، وأودعها من الحكم والمواعض والأمثال ما حير اولي الألباب، أما تغزلاته ، فقد أزرت بنسيم الصبا و وسيم الصباح، وكلها إما في الحضرة العلية أو النسمة النبوية، فكانت أشعار فائقة رائقة ، ولو دون جميع ما قال من أشعار لجاء في عدة أسفار، لكن منه ما لعبت به أيدي الأغبياء، ومنه ما مات بموت حافضيه، وما بقي إنما هو قل من كثر، وقد أحصيت في خزانتي لهذ الشيخ الجليل 51 قصيدة مصححة ومأخوذة عن أكابر شيوخ هذ الفن من عيار محمد دلال الحسيكة المراكشي ، والشيخ علال الحنافي المكناسي، وقد إخترت لك عزيزي القارء من ديوانه هذه الباقة من القصائد راجيا من الله التوفيق وبه أستعين

..........

http://almalhon.forumaroc.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى