مشاهير الشعر الملحون
اهلا وسهلا بكل الزوار يسعدنا تواجدكم معنا في منتدى مشاهير الشعر الملحون

مشاهير الشعر الملحون


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الله قصيدة طلاسم اله الا رشيد رحماني محمد لا رسول الشاعر
المواضيع الأخيرة
مارس 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 "الأبحاث في مجال الشعر الشعبي والملحون مازالت "سطحية"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بحر القلم

avatar

عدد المساهمات : 722
تاريخ التسجيل : 06/02/2016

مُساهمةموضوع: "الأبحاث في مجال الشعر الشعبي والملحون مازالت "سطحية"   الأحد يوليو 10, 2016 4:49 pm




الأستاذ الباحث خالد ياسين شهلال  صبرينة كركوبة

 

 الاثنين 27 جوان 2016 127  


"الأبحاث في مجال الشعر الشعبي والملحون مازالت "سطحية"


لولا الملحون لما وجدت أغنية الشعبي أصلا


خالد ياسين شهلال من مواليد 1960 بمستغانم عصامي التكوين اهتم بالبحث في الشعر الملحون منذ اكثر من ثلاثين سنة وخاصة الجانب التقني الذي يعتبر نقطة ضعف شعراءنا الجزائريين، شارك في معظم المهرجانات الوطنية والدولية كمهرجان مكناس الدولى للملحون في المغرب، يكشف في حوار مع "الحياة"، عديد النقاط والتفاصيل الخاصة بالموروث الشعبي.


*** خالد ياسين شهلال إسم مكرّس على الساحة، خاصة في مجال الشعر الشعبي والملحون مهتم بتاريخ الشعر الشعبي في الجزائر من سقوط الاندلس إلى يومنا هذا، ولادته، تأسيسه، قوانينة وخاصة الجانب التقني... هل لك أن تضعنا في الصورة أكثر حول الأبحاث التي قمت بها في هذا المجال؟
الأبحاث في مجال الملحون مازالت سطحية جدا ولم تمس لب الموضوع وهنا أعني الجانب التقني للملحون أي الأوزان والقياسات والإيقاع وعلم القافية والتراكيب وهنا النقص ادى بنا الى نسيان اكبر اعلامنا في الملحون ومؤسسي الملحون في المغرب العربي إلا وهو شيخ الشعراء وسلطان المديح الشيخ لخضر بن خلوف رحمه الله. الذي يعتبر من الأوائل الذين وضعوا أسس الملحون في المغرب العربي وأسسوا الأوزان وضبطوا الإيقاعات في نهاية القرن الخامس عشر وبداية القرن السادس عشر الميلادي.
ومازالت الابحاث لم تصل الى تشريح تلك الفترة الزمنية وكيف استحدث الشيخ بن خلوف هذه الأوزان وقياسات والإيقاعات التي ممكن أن تكون هي أصلها أهازيج صوفية وجدت قبل بن خلوف من أيام تأسيس المذهب الصوفي واتخذها بن خلوف وتفطن إليها.





*** ماذا ينقصنا لإحصاء شعراء الشعبي والملحون في الجزائر وجمعها في كتاب شامل؟
تعتبر عملية احصاء شعراء الشعر الشعبي عملية أساسية لإحياء الذاكرة الشعبية وتدوين موروثنا الشعبي المتمثل في الشعر الملحون ورسم خريطة الملحون التصحيحية إلا أن العملية ليست سهلة وليست مستحيلة.
وهنا لابد ان تكون العملية شاملة وتتكفل بها أولا مديريات الثقافة عبر كامل التراب الوطني تحت اشراف لجنة من الاخصائيين لان العملية تقنية بحتة وتتطلب منهجية وموضوعية وعقلانية أي لا مجال للسطحية والعشوائية على العموم العملية بدأت ومزيد من المعلومات في حينها.





*** كيف تقيم المهرجان الثَّقافي الوطني للشِّعر الملحون المهدى لسيدي لخضر بن خلوف، خاصة وأننا سنحيي دورته الرابعة هذا العام؟
المهرجان الوطني الثقافي للشعر الملحون المهدى لسيدى لخضر بن خلوف يعتبر من المؤسسات التي اعطت لكلمة مهرجان بعدها الحقيقي بعيدا عن المناسباتية والاحتفال السنوي إذ أن المهرجان أصبحت له مطبوعات مستقلة وله مجلة تعتبر لسان المهرجان وليكن في علم القراء ان عمل المهرجان متواصل على مدار السنة كإصدار المجلة دورية كل ثلاثة أشهر مع ندوات على مدار السن كجمع نصوص بن خلوف للطبع وجمع نصوص شعراء معاصرون للطبع مثلا تم طبع ديوان للشاعر البشير التهامي ومازال هناك شعراء اخرين ان شاء الله والمنجلة نحن الان في عددها الخامس.





*** الكثير من الأشخاص لا يفرقون بين الشعر الشعبي، الملحون والأغنية البدوية، فكيف تلخص لنا هذا الفرق؟
أظن أن لأول مرة يطرح هذا السؤال بإلحاح يعنى الفرق بين الشعر الشعبي والشعر الملحون ولهذا قلت سابقا ان الابحاث مازالت سطحية
أولا سمي بالشعر الشعبي لأنه يتصنف في الأدب الشعبي عامة أي هو واحد من مكونات الادب الشعبي المنقولة والمدونة والمروية باللهجة الشعبية أي على الطبيعة الشعبية ...كالأمثال والحكم والألغاز والقصة والرواية والأسطورة والرباعيات ونجد أيضا الشعر الشعبي.
أما تسميته بالشعر الملحون فهي تسمية تقنية بحتة أي طبيعة تركيبة لحن ..يعني ان الشعر الملحون كتب بخلفية لحنية أي بدندنة من طرف الشاعر أي طبيعته وروحه دندنة ولحن مسبق...وهنا نستطيع ان نصحح ان صح التعبير ..لماذا سمى بالملحون .. وقيل إن ملحون لأنه لحن في لغته أي الخروج عن ضوابط اللغة العربية من نحو وصرف ...وهذا لا يستقيم مادام طبيعة لهجته لا تخضع للضوابط أصلا ..والثاني سمي ملحون لأنه كتب ليؤدي غنائيا وهنا ايضا لا يستقيم الامر نظرا لان معظم الشعراء الأوائل كانوا إما أولياء أو علماء ولم يكن قصدهم الغناء أوالتجارة ...اذا هو ملحون التركيبة أي كتب بخلفية لحنية وهذا ما توصلنا اليه.





*** من خلال متابعتنا لك، رأينا أن لك تحفّظ إتجاه المهرجان الوطني لأغنية الشعبي وغير مقتنع تماما بهذا المهرجان فما السبب الحقيقي لهذا؟
عندمنا سمعنا بمهرجان وطني لأغنية الشعبي استبشرنا خيرا لكون المحرك الأساسي لهذه الأغنية هو النص الملحوني إذ أن أغنية الشعبي تتنفس بالملحون ولهذا كان لابد من إحياء النص وإعطائه أبعاده الحقيقية من خلال الاغنية أي اتخاذ الأغنية كمنبر لإسماع الملحون وهنا أقول لولا الملحون لما وجدت اغنية الشعبي اصلا.
إلا أننا وفي الطبعات الأخيرة لاحظنا إهمالا كبيرا للنص وهنا اتكل بالأدلة الموجودة في الانترنت يقول احد مسؤولى هذا المهرجان أن لجنة التحكيم أعطت الأولوية للباس المترشحين ثم الصوت واللحن والأداء والعزف وهنا أتساءل أين تقييم النص يعنى اصبح اللحن والصوت واللباس هو هدف المهرجان وليس النص الملحوني وبالتالي كان لابد من اعادة النظر في لجنة التحكيم أولا ثم وضع جدول للتقييم والتنقيط من طرف خبراء الملحون وشعراء اصحاب كفاءة وليس مطربين وبعض المهتمين الهاوين فقط لكى يكون النص في الطليعة ثم الاداء والتفصيل والنطق وليس اللباس لسنا في عرض ازياء بل في مجال احياء التراث.





*** ماذا تقول عن الحداثة؟
الحداثة... أولا هل هي القطيعة مع الأصل أم تصحيح ما سبق أو استحداث أدب جديد لا صلة له بما نعرف... مازالت لم تحدد اجابة لمعنى الحداثة وثانيا ماذا يجب أن نغير أو نستحدث لكي يبقى الأهم.
وقبل ان نجد اجابة لكل هذه الاسئلة نقول ان الحداثة في الشعر الشعبي قديمة بدأت في أواخر القرن السادس عشر عندما خرجوا من نمطية القصيدة العمودية واستحدث الشيخ بن خلوف الوزن العوادي واستحدثوا المغاربة الوزن السوسي المتحرر من الأوزان والقافية الواحدة وظهر ما يسمى بوزن مكسور الجناح وهذا لكي يغيروا من الفن الاندلسي المتمثل في الموشحات ومن بعدها الأزجال وإعطاء فن أدبي جديد ألا وهو الملحون بأشكاله المعروفة.
اذا هل حداثة القرن الواحد والعشرون أعطت الجديد أو صححت ما قبلها وهل لها جمهور، لا أظن... إنما هي الهروب إلى التحرر من الأوزان والقياسات فقط .... وعدم القدرة على البناء الشعري فقط، وقبل أن يقدموا الحداثة كأدب لابد من أجوبة على ما سبق من أسئلة.





*** رسالة الملحون الجزائري واحدة من المجلات التي تعنى بالأدب الشعبي، رموزه وتبحث في مستقبل القصيدة الشعبية... بحس الباحث الغيور على الموروث الشعبي كيف ترى هذا الإنجاز في الساحة اليوم؟
رسالة الملحون الجزائرى مجلة أتشرف برئاسة تحريرها منذ لعدد الثاني وها نحن نصدر العدد الخامس إن شاء الله، فهي مجلة تعنى بالشرح والنقد والحوارات والأبحاث الأكاديمية، ويعتبر رئيسها الاستاذ عبد القادر بن دعماش من أعمدة الأدب الشعبي في الجزائر ومن الباحثين القلائل الذين تكلل أبحاثهم بالطبع، والمجلة مفتوحة إلى كل الأقلام الجزائرية والمغاربية سواء في مجال البحث أو النقد أو الدراسة.





*** كلمة أخيرة تختتم بها الحوار؟
أخيرا اشكر جريدتكم على هذه الالتفاتة الطيبة وكان لي الشرف الكبير ان اتكلم عبر منبركم هذا الذي اتمنى له طول العمر.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almalhon.forumaroc.net
 
"الأبحاث في مجال الشعر الشعبي والملحون مازالت "سطحية"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مشاهير الشعر الملحون :: منتدى تاريخ الشعر الملحون بالمغرب العربي-
انتقل الى: